6 أسباب مهمة لعمل نموذج مصغر Prototype لفكرة مشروعك الإلكتروني

حسب خبرتنا في سوق العمل وجدنا بأن أحد أكبر الأخطاء التي يرتكبها رواد الأعمال الذين يرغبون في إنشاء شركة ناشئة تقنية هو أنهم لا ينشئون خارطة طريق Roadmap و نموذجًا أوليًا Prototype . بدون نموذج أولي ، أنت تسير في مسار غير واضح ومكلف عندما تقوم بتطوير تطبيقك أو منتجك . هذا هو السبب في أن إنشاء النماذج Prototype يمثل جزءًا أساسيًا في إنشاء التطبيق.

 

إليكم أهم 6 أسباب لعمل نموذج مُصغر Prototype لفكرة مشروعك الإلكتروني :

 

  1. إيتضاح الفكرة والهدف

بدون مفهوم محدد ، يمكنك بسهولة تقود تطبيقك للفشل ، لذلك أنت بحاجه من البداية الى رسم خارطة الطريق لمنتجك Roadmap وعمل نموذج أولي. يساعدك خارطة الطريق على تحديد وصقل فكرة مفهومك من خلال رسم خريطة لرحلة العميل.

 

ويجب أن تعتمد على المعلومات  التي حصلت عليها من خلال أبحاث السوق من خلال تحليل منافسيك وتحديد الميزات التي تجذب جمهورك المستهدف إلى تطبيقات منافسيك. يجب أن يلبي تطبيقك احتياجات المستخدمين ويوفر قيمة أكبر مما يقدمه منافسوك بحيث يكون لديك قيمة مميزه تتميز بها عن غيرك من المنافسين .

 

وباستخدام هذه المعلومات أيضا، يمكنك إنشاء نموذج أولي عالي الدقة لتطبيقك على الجوّال بحيث يكون التفاعل تفاعليًا بحيث يمكن الفئة المستهدفة الحصول على رؤية واضحة حول ما ستكون عليه الواجهات والتفاعلات والعناصر الأخرى في تطبيقك النهائي المعتمد .

 

الإستشارات التقنية | الإستشارات البرمجية

  1. التقييم المبدئي السريع لفكرة منتجك في السوق

إذا كنت ترغب في جذب المستثمرين للاستثمار في تطبيقك ، فأنت بحاجة إلى التحقق من صحة فكرة منتجك  في السوق. يساعدك النموذج الأولي على تحقيق هذا الهدف لأنه يمكن أن يساعدك على اختبار الطلب في السوق. يمكنك اختيار إنشاء نموذج أولي باستخدام أداة للنماذج الأولية ، او ان تستعين بخدماتنا بهذا المجال من خلال طلب الخدمة ( اضغط هنا )

الإستشارات التقنية | الإستشارات البرمجية

  1. التقليل في التكاليف

تطوير التطبيق ليس رخيصًا. قد يكون من 5،000 دولار إلى 50000 دولار أو يصل إلى مئات الآلاف ، حتى الملايين ، يعمل إنشاء تطبيق دون تطوير نموذج أولي على زيادة تكاليفك بمرور الوقت. يمكن أن تستغرق تكاليف الصيانة ما بين 15 إلى 20 بالمائة من تكلفة تطوير التطبيق.

يساعدك النموذج الأولي على تقليل نفقات صيانة التطبيق حيث ستتمكن من تحديد الأخطاء ونقاط الضعف قبل التطوير النهائي للتطبيق. يمكنك أيضًا توفير تكاليف إعادة البناء إذا وجد مطورو البرامج في وقت لاحق أن التطبيق لا يستوفي المتطلبات الواجب توفرها في النظام .

الإستشارات التقنية | الإستشارات البرمجية

  1. تطوير واجهات UX متناسقة ومثالية وتلبي حاجة المستخدمين

إذا كنت ترغب في جذب المستخدمين إلى تطبيقك ، فيجب تقديم تجربة إستخدام تساعد في تسهيل ما يقدمه تطبيقك للمستخدمين. أشارت شركة أبحاث تحليلات التسويق الجوّال Localytics في إحدى الدراسات إلى أن 21 بالمائة فقط من الأشخاص الذين يزيلون التطبيقات يستخدمون التطبيق مرة واحدة فقط. لذا ، من المهم التركيز على اتخاذ خطوات للاحتفاظ بالمستخدمين وفهم سلوكياتهم.

باستخدام النموذج الأولي ، لديك القدرة على مراقبة تفاعل المستخدم مع تطبيقك. يمكنك دراسة سلوكيات المستخدمين مبكرًا في عملية التطوير وإجراء تعديلات على تطبيقك لتحسين تجاربهم. على سبيل المثال ، يمكنك تغيير خط نص الزر إذا لاحظت أن المستخدمين ينقرون على الزر بشكل أكثر تكرارًا. وهذا يساعد على تحسين تجربتهم وتشجيع التفاعل مع تطبيقك.

الإستشارات التقنية | الإستشارات البرمجية

  1. إقناع المستثمرين في فكرة مشروعك

عندما تحاول إقناع المستثمرين  بالاستثمار في تطبيق الجوال الخاص بك مثلا ، فإنه من الصعب أن تجعلهم يضعو الثقه في مشروعك بدون نموذج بصري وعملي.

ولكن باستخدام نموذج أولي للتطبيق ، يحصل هؤلاء على تطبيق تفاعلي يمكن النقر عليه يمكنهم استخدامه واختباره. فهو يساعد على تبرير التمويل لأنه يقلل من خطر عدم اليقين ويساعد جمهورك على تصور الربح المحتمل الذي يمكن أن يجلبه تطبيقك.

  1. تحسين فكرة مشروعك من خلال النموذج الأولي Prototype

يعطي النموذج الأولي أيضا لك الفرصة لاستكشاف أفكار جديدة ، وتحسين مفهوم فكرتك لأنه يسمح لك أن ترى مشاكل مع التطبيق في وقت مبكر. يمنحك إنشاء نموذج أولي فرصة لتحسين مفهومك حتى يتمكن فريق التطوير الخاص بك من العثور على نقاط ضعف وأخطاء محتملة ليتم الإنتباه لها والقيام بمعالجتها .

ووفقًا لدراسة أجرتها مؤسسة MarketingSherpa ومعهد MECLABS ، فإن 13٪ من المستخدمين يحذفون تطبيقات الجوال بسبب الاخطاء التي يجدونها في التطبيق Bugs. من المهم اختبار تطبيقك مع جمهورك المستهدف لتحديد الأخطاء قبل الانتهاء من المنتج. خلال هذه المرحلة ، من المهم توثيق تفاعلات المستخدم والأخطاء التي حصلت. هذا يساعدك على إنشاء تطبيق قيم ويلبي حاجات جمهورك المستهدف.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *