كيفية اختيار شركات التوظيف عن بعد وما هي فوائدها؟

كيفية اختيار شركة توظيف عن بعد

إذا كان لديك نشاط تجاري أو تطمح في إنشاء نشاط تجاري، والبلد الذي تنشط فيه يعاني من قلة المطورين الموهوبين الذين سيساعدونك في التواجد على الانترنت، هذا سيجعل من الصعب الحصول على مبرمجين، ولو عثرت عليهم ستكون تكلفتهم عالية نظرا لندرتهم في هذا المكان، كما وأن التوظيف الداخلي يكلف الشركة أكثر من شركات التوظيف عن بعد، والتي تقدم لك حلول برمجية وتساعدك في التواجد على الانترنت من خلال بناء موقع الكتروني أو تطبيق موبايل لنشاطك التجاري عن بعد.

 


تواصل معنا لمساعدتك في الحصول على شركات التوظيف عن بعد

تواصل مباشرة واتساب


ما هي فوائد شركات التوظيف عن بعد:

لقد أصبح التعاقد مع شركات العمل عن بعد امرا شائعا في الوقت الحالي، وهناك الكثير من الفوائد التي يمكننا الحصول عليها من خلال التوظيف عن بعد، ومن هذه الفوائد:

  • شركات التوظيف عن بعد تكلفتها اقل:

يمكنك اختيار فريق تطوير خارجي من أن تختار فريق ذو كفاءة عالية وبسعر مناسب، وهذا بسبب تعدد الخيارات امامك، فيمكنك الاختيار من مناطق يعرف عنها انها جيدة في تطوير البرمجيات وأيضا سعرها في المتناول.

 

  • الوصول إلى مواهب متنوعة:

إن اختيارك شركات توظيف عن بعد يبعدك عن منافسة الشركات الكبرى على المواهب المحلية، كما وأنه يساعدك في الحصول على مواهب ربما تتمتع بمهارات غير متواجدة في المطورين المحليين.

 

  • اختيار الخبرة:

يضمن لك التعاقد مع شركات التوظيف الخارجية عدم انشغالك في الأمور التقنية، وأن تصب تركيزك على العمل أو النشاط الذي تمتلكه، وأيضا تساعدك الخبرة التي تمتلكها شركات التوظيف عن بعد في الحصول على عمل ذو جودة عالية، وذلك بسبب خبرتهم السابقة في هذا المجال، ولابد أنهم قاموا بمشاريع مشابهه لمشروعك في السابق.

 

  • قابلية التوسع:

قد يؤدي توظيف فريق داخلي في شركة ناشئة عبئا كبيرا على هذه الشركة، لذلك ينصح للشركات الحديثة التعاون مع شركات توظيف خارجية، وأن تختار الفريق الذي يناسبك، بحيث يكون السعر حسب الوقت مثلا، اما في حال توظيف فريق داخلي سيكون هناك سعر ثابت للموظف وهذا مكلف جدا.

 

متى تتعاقد مع شركات التوظيف عن بعد:

كيف يمكنك معرفة ما إذا كنت بحاجة إلى التعاقد مع شركات توظيف عن بعد أم لا؟

يمكنك ذلك عن طريق النظر الى هذه الشروط:

  • ان تكون ميزانيتك محدودة:

يعد توظيفك لفريق داخلي امرا مكلفا جدا، لأنك ستلزم نفسك بمرتب شهري ثابت للموظف، وهذه التكلفة الزائدة لربما تؤثر على اجراء أخرى من عملك، لذلك من الأفضل لك حينها أن تختار شركات توظيف عن بعد بجودة عالية دون تجاوز ميزانيتك، فهذا يعد خيارا اقتصاديا أكثر من التوظيف الداخلي.

 

  • تريد إنجاز المشروع في وقت سريع:

في حالة توظيف قليلي الخبرة فإن تطوير المشروع سيأخذ وقتا أطول من اللازم، ويجب عليك أيضا أن تتأكد من أن المطورين يعملون كفريق واحد وأن يكون بينهم تناغم وتفاهم.

في هذه الحالة تعد شركات التوظيف عن بعد هي الحل الأمثل، لأنهم معتادون على المشاريع ولربما عملوا من قبل على مشروع يشبه مشروعك إلى حد ما، وأيضا هذا الخيار يضمن لك التفاهم بين أعضاء الفريق لأنهم اعتادوا على العمل معا.

 

  • أن يتطلب مشروعك مهارة محددة يصعب تنفيذها سوى بـ شركات التوظيف عن بعد:

لربما يتطلب تطبيقك الذي تريد إنشاؤه على أحدث التقنيات الحالية مثل الذكاء الاصطناعي، هذا سيجعل من الصعب العثور على مواهب بارعه في هذا المجال، ولكن من خلال التوظيف عن بعد يمكنك التوصل إلى مجموعة من المواهب التي تمتلك هذه المهارة.

 

خطوات يجب اتخاذها قبل العمل مع شركات التوظيف عن بعد:

  • اجراء أبحاث السوق:

يجب أن تحرص على أن يكون تطبيقك تطبيق ناجح ويضيف قيمة للجمهور المستهدف، لذلك يجب عليك دراسة جمهورك للحصول على رؤية مسبقة للتطبيق الذي تريد تطويره، وبعد ذلك قم بوضع قائمة بالمميزات التي تريد أن تقدمها من خلال التطبيق.

 

  • حدد أهدافك:

مهما كانت مهارة شركات التوظيف عن بعد لن يستطيعوا انجاز المشروع الذي تريده دون معرفتهم بـ متطلبات المشروع، وأن تكون هذه المتطلبات واضحة بالنسبة لهم.

 

  • تحديد متطلبات الامتثال:

لابد لك قبل شروعك في تطوير تطبيق او مشروع ما أن تقوم بمراجعة اللوائح العامة والقوانين التي تقيد هذا التطبيق في المنطقة التي تريدها.

 

  • حدد نموذج التعاون:

هناك العديد من نماذج التعاون بينك وبين شركات التوظيف عن بعد، ومن هذه النماذج: التكلفة الثابتة، والوقت، والمواد، او الفريق المخصص، ولكل منها إيجابيات وسلبيات.

في حال كانت فكرتك غامضة والمتطلبات غير محددة ستحتاج إلى نموذج الوقت والمادة، وفي الوقت نفسه نموذج التكلفة الثابتة يضمن وضوحا للتكلفة المحتملة.

 

  • إنشاء منصات اتصال مع شركات التوظيف عن بعد:

إذا اردت اختيار شركة توظيف عن بعد فلابد لك من إنشاء منصة اتصال بينكما، وهذا يعد أساس من أسس العمل عن بعد لأنها الطريقة الوحيدة للتواصل فيما بينكم، وتساعدك منصات الاتصال أيضا من أن تبقى مطلع على سير العمل، وأن تزود فريق التطوير بالمعلومات التي يحتاجونها.

 

كيفية اختيار شركات التوظيف عن بعد:

هناك الكثير من الشركات الخارجية التي تتنافس فيما بينها للحصول على مشرعك، لذلك لابد لك أن تكون حكيما عند اختيارك لشركة التطوير، ويتم الاختيار عن طريق:

  • مراجعة شركات التوظيف عن بعد:

يجب عليك أن تقوم بمراجعة تقييمات وتعليقات العملاء لهذه الشركة، وأن تطلع على نماذج مشاريع سابقة لهم، هذا سيضمن لك كفاءة هذه الشركة وحسن الاختيار.

 

  • حماية مصلحتك:

من المؤكد أن تعاقدك مع شركات التوظيف عن بعد سيجبرك على أن تشارك بعض معلوماتك السرية معهم، لذلك يجب عليك أن توقع معهم اتفاقية تنص على عدم افشاء اسرار العمل التي بينكما.

 

الخلاصة:

من خلال هذا المقال تحدثنا عن العمل مع شركات التوظيف عن بعد، وما الفوائد الناتجة عنها، ومتى يجب علينا العمل مع شركات برمجة خارجية، والخطوات التي يجب اتباعها قبل توظيف شركة خارجية، وكيفية اختيار شركة توظيف خارجية.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.