التوظيف عن بعد للشركات الناشئة

تحديات التوظيف عن بعد للشركات الناشئة وأهم خطواته

 التوظيف عن بعد للشركات الناشئة

التوظيف عن بعد للشركات الناشئة

التوظيف عن بعد في مجالات تكنولوجيا المعلومات انتشر انتشارا كبيرا في وقتنا الحالي ، فالكثير من التخصصات والأنشطة التجارية والمهنية حديثا لا غنى لها عن الاستعانة بالتكنولوجيا في مجال عملها، وهذا لكي تتواجد على الانترنت وتواكب هذا التطور الحاصل، لكن الطلب على أصحاب المهارات التقنية في مجالات تكنولوجيا المعلومات كبير، وهذا لقلة توافر الكفاءات في هذا المجال، ما يدفع الكثير من الشركات وأصحاب الأنشطة التجارية من القيام بـ التوظيف عن بعد، علاوة على وجود الكثير من التحديات التي سوف تواجهك في حال اردت توظيف مطور داخل الشركة.

تحديات توظيف مطور داخل الشركة:

  • قلة المواهب المحلية:

من المؤكد أنك لو اردت توظيف موظف داخل الشركة يجب عليك اختيار شخص ضمن نطاقك الجغرافي مما سيؤدى إلى قلة الخيارات المتوفرة لديك وتقييد اختيارك.

وأيضا في حال دخلت شركة ناشئة السوق ستكون في الطرف الخاسر إذا ارادت الحصول على المواهب، لأن هذه المواهب مستهدفة من قبل الشركات الكبيرة.


تواصل معنا لمساعدتك في ايجاد فريق عمل عن بعد متميز

تواصل مباشرة واتساب


  • المنافسة على الاحتفاظ بالمواهب:

حتى لو استطعت الحصول على مطوري البرمجيات، فانت لا تضمن استمراريتهم معك حتى تنفيذ المشروع، لأنهم سوف يكونوا محط انظار الشركات الكبيرة، لذلك ستكون مجبرا على تلبية العروض التي تعرض عليهم من هذه الشركات، لأنك في حال فقدانهم ستخسر الوقت والمال لكي تحصل على غيرهم.

 

  • مخاوف مالية:

إن تعاقدك مع مطورين داخل الشركة يعد التزاما كبيرا على عاتق الشركة وخصوصا لو كانت شركة ناشئة، كما ويجب عليك أيضا أن تدفع لهم مقابل تطور مهاراتهم واكتسابهم لشهادات جديدة، وفي حال تم الانتهاء من التطبيق ستبقى ملتزم معهم لأنك ستحتاجهم في عملية الدعم الفني للتطبيق.

 

  • قضايا التوظيف:

في حال توفر مرشحين للعمل، من المؤكد أن هؤلاء المرشحين سيفضلون الشركات الكبيرة، لأنها ستوفر احتياجاتهم المادية، وأيضا لقلة ثقتهم بالعلامة التجارية للشركة الناشئة.

 

دوافع التوظيف عن بعد في الشركات الناشئة:

  • التوظيف عن بعد تكلفته اقل:

من المؤكد أن توظيف موظف داخل الشركة مكلف أكثر من توظيفه عن بعد، فالتوظيف عن بعد يلزمك بدفع المرتب المتفق علية فقط، ولكن حين توظف موظف داخل الشركة يجب توفير له مكان مناسب للعمل، ومكتب وانترنت، وكهرباء وغيرها من المستلزمات.

 

  • الوصول إلى مواهب مميزة:

يساعدك التوظيف عن بعد أن تختار الشخص الذي يتناسب مع احتياجاتك، وعندما تكون شركتك ناشئة يمكنك الحصول على موظف متعدد الخبرات وبسعر معقول يمكنك تأمينه.

 

  • جعل الموظفين أكثر سعادة:

يؤدى التوظيف عن بعد إلى شعور الموظفين بالاستقلالية والحرية في العمل، مما يؤثر على مردودهم في العمل، فيصبحون أكثر إنتاجية، وأكثر ولاء لشركتك مما يؤدي الى الاحتفاظ بهم على المدى البعيد.

 

  • جعل الموظفين أكثر إنتاجية وابداع:

إن وجود نظام العمل بالساعة يؤدي إلى تحفيز الموظفين على إتمام عملهم في فترة زمنية محددة مما يؤدى إلى زيادة الإنتاجية، كما وأن العمل في بيئة مريحة كالمنزل تؤدي إلى زيادة الإنتاجية وحلول إبداعية مفيدة.

 

فوائد التوظيف عن بعد:

  • توافر المواهب في التوظيف عن بعد:

إن استعانتك بالتوظيف عن بعد سيوفر لك الكثير من المواهب المتاحة، فانت غير مقيد بالمواهب المحلية، بل يمكنك الاختيار من جميع انحاء العالم، كما يساعدك التوظيف عن بعد في عدم الالتزام بالتوظيف الدائم، فيمكنك الاتفاق مع الموظف بأن يكون العقد على مدى المشروع.

 

  • التوظيف عن بعد أسرع:

من المؤكد أن توظيف موظف داخل الشركة سيتطلب وقت كثير، فيجب مطابقة مهاراته مع احتياجات الشركة، ومقابلته، ويتوجب عليه معرفة السياسات العامة للشركة والالتزام بها، بينما في التوظيف عن بعد يجب عليك فقط التأكد من أن مؤهلات هذا المرشح تسمح له بإنجاز عملك.

 

  • المرونة في التوظيف عن بعد:

إن استعانتك بمصادر خارجية يمكنك من اختيار الافراد الذين يتناسبون إلى أقرب حد من احتياج شركتك، كما ويمكنك أن تتفق معهم بأن ينتهي العقد فور انتهاء المشروع، وفي حال زاد عبء العمل يمكنك الاستعانة بموظفين اخرين لإنجاز العمل ضمن الوقت المحدد.

 

  • تحقيق اقصى استفادة من ميزانيتك:

إن توظيف موظف داخلي يجعلك تلتزم معه براتب محدد مما سيؤدى إلى زيادة التكلفة، بينما في التوظيف عن بعد يمكنك العمل مقابل الساعة وبهذه الطريقة ستحقق اقصى استفادة من المال الذي ستدفعه للمطور.

 

  • اختيار الخبرة:

عند استعانتك بموظفين خارجيين يمكنك اختيار موظفين عملوا من قبل على مشاريع مشابهة لمشروعك، مما سيجعلهم متحمسون للعمل معك، وأيضا يقلل الأخطاء لخبرتهم في هذا المشروع، مما سيؤدي إلى التزام كبير في الجدول الزمني المحدد.

 

خطوات التوظيف عن بعد في الشركات الناشئة:

  • تحديد احتياجات عملك:

يجب عليك في البداية أن تأخذ وقتك في تحليل احتياجاتك، وتحديد الميزات والمواصفات التي ترغب فيها، وهذا سيساعدك على تحليل متطلباتك، وتحديد الميزانية التي ستحتاجها، والمؤهلات التي يجب أن تتوفر في الشخص الذي تبحث عنه.

 

  • تحديد نموذج التوظيف عن بعد:

ويتم تحديد النموذج بناء على حجم ونوع المشروع المراد تطويره:

  • نموذج قائم على المشروع:

وهو نموذج يلائم المشاريع الصغيرة ذات المتطلبات المحددة، ويتقاضى المطورين عليه اجر ثابت، ولكن ليس هناك مرونة في التطوير، وهذا يجعله غير ملائم للمشاريع ذات المتطلبات الكثيرة.

 

  • نموذج الفريق المخصص:

لو كنت تريد بناء تطبيق كبير وليس لديك فكرة عن المتطلبات التي تريدها، فهنا تختار نموذج الفريق المخصص لتطوير التطبيق، وهو أكثر تكلفة ولكن هناك مرونة اثناء التطوير بحيث يمكنك إضافة بعض المتطلبات اثناء عملية التطوير.

 

  • اختيار دولة للتوظيف منها:

وهنا يجدر بك اختيار بلد معروف عنها انها جيدة في تطوير البرمجيات، وأن يكونوا يتحدثون باللغة الخاصة بك بحيث يسهل التعامل والتفاهم فيما بينكم، وننوه في هذه النقطة إلى أنك يجب عليك أيضا أن تختار موظفين من البلاد التي يعرف عنها بانها أرخص من غيرها.

 

  • البحث عن المتخصصين اللازمين:

بعد تحديد متطلبات المشروع والبلاد التي سيتم التوظيف عن بعد منها، الان يجب عليك أن تبحث عن مجموعه من المرشحين حسب حاجتك، ويمكن البحث عنهم على الانترنت من سوق المواهب، والتصنيف حسب المهارات ليسهل عليك اختيار مرشحيك.

 

  • تحقق من خبرة المرشحين:

تعد أهم خطوة في التوظيف عن بعد هي التحقق من خبرة المرشحين، وهذا لكي لا تواجه مشاكل في العمل، فيمكنك رؤية أعمالهم السابقة وشهاداتهم ورؤية تعليقات العملاء لهم، وهذا سيساعدك على تصفية جزء من المرشحين ذوى الكفاءة المتدنية.

 

  • إجراء المقابلات:

لابد لك أيضا من اجراء مقابلات بعد كخطوة من خطوات اختيارك للشخص المناسب ، فهذه طريقة مميزة للاختيار، فيمكنك اجراء المقابلات اونلاين وتقوم بطرح مجموعة من الأسئلة المحددة مسبقا على المرشحين، وتحليل اجاباتهم وتصرفهم تحت ضغط الأسئلة، ومن ثم مقارنة الإجابات واختيار المرشح الأنسب للعمل.

اجراء مقابلة عن بعد

  • ابدأ العمل:

بعد ذلك يمكنك مباشرة العمل مع الموظف الذي وقع عليه الاختيار، ولكن يجدر بك الاتفاق معه حول شروط العقد، وأن يكون العمل مفهوم بالنسبة له لنسير معه على الطرق الصحيح.

 

الخلاصة:

تطرقنا في هذا المقال إلى مناقشة التوظيف عن بعد في الشركات الناشئة، تحدثنا أولا عن المعوقات التي تجعل التوظيف داخل الشركة امرا صعبا، ثم تحدثنا عن دوافع التوظيف عن بعد، والفوائد الناتجة عنه، وأخيرا خطوات توظيف مطورين لشركة ناشئة عن بعد.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.